phone إتصل الآن

لماذا تحتاج إلى شبكة خاصة إفتراضية (في بي إن VPN) في هذه الأيام

لماذا تحتاج إلى شبكة خاصة إفتراضية (في بي إن VPN) في هذه الأيام

 

الأمان هو أحد الاهتمامات الأساسية لمستخدمي الأنترنت في هذه الأيام.
الاختراق وسرقة البيانات هي ضمن أسوأ المخاوف التي تواجه الأشخاص الذين يعملون أو يلعبون على الإنترنت كل يوم.

 

بالإضافة إلى كل هذه الاهتمامات والمخاوف، يتم إزعاج مستخدمي الانترنت بواسطة العديد من الاعلان المستهدفة، القيود، وسوء الاتصال بالانترنت.

 

الشبكات الخاصة الافتراضية أو الفي بي إن، تقدم الحلول للعديد من هذه المشاكل، كما أنه يتم استخدامها من قبل الناس في جميع أنحاء العالم.

 

تقوم الشبكات الخاصة الافتراضية بتشفير حركتك المرورية عبر الانترنت؛ بما يجعلها غير مرئية لأي شخص غيرك أنت والطرف الذي يزودك بالفي بي إن.

 

تُبقي الشبكات الخاصة الافتراضية على عمليات البحث التي تقوم بها بشكل آمن، وتمنع مواقع الويب من جمع المعلومات عنك وعن مكانك، كما أنها تسمح لك بالدخول على محتوى الويب في أي مكان في العالم.

 

ما هي استخدامات الشبكات الخاصة الافتراضية (VPN)؟

قد يفضل بعض المستخدمين الحصول على الأمان حول أنشطتهم عبر الإنترنت من خلال طرق أخرى وذلك لعدة أسباب، حيث تقوم الشبكات الخاصة الافتراضية بتقليل سرعة اتصالك بالإنترنت إلى النصف، وهذا السبب كافٍ في إعراض الكثير من الأشخاص.

 

مع ذلك، الفوائد من الشبكات الخاصة الافتراضية تفوق الأخطار والعيوب التي يواجهها المستخدم، ويمكنك أنت أن تقر بأن الفي بي إن مناسب لأسلوب حياتك.

 

وفيما يلي أكثر الأسباب التي تجعل الأشخاص يستخدمون الفي بي إن:

 

الأمان:

 

كما ذكرنا، يقوم الفي بي إن بزيادة الأمان أثناء تصفحك للويب، وهذه الميزة مفيدة جداً في الحالات التي تستخدم فيها شبكات الواي فاي الخاصة بالمقاهي، الفنادق، أو المطارات.

 

فهو يمنع الأشخاص من الحصول على معلومات، كلمات المرور الخاصة بك، محادثاتك، وحتى تاريخ التصفح، كما أنها تُؤًمِّن أتصالاتك عبر الانترنت التي تقوم بها من خلال Skype، WhatsApp، أو Google Hangouts، على سبيل المثال.

 

يقوم بعض المطورين بالتدقيق في تصميم مواقع الويب للحصول على معلوماتك وإعطاء مقترحات لك بناءاً عليها، يمنع الفي بي إن هذه المواقع من الحصول على بياناتك الفعلية، مما يعيق تقديمهم للمقترحات التي تناسبك.

 

 

مشاركة الملفات:

لا يجب تشجيع تحميل الملفات الغير قانوني، ولكن الأشخاص الذين يقومون به يفضلون استخدام الشبكات الخاصة الافتراضية؛ ليبقوا مجهولين و يتجنبوا التوابع القانونية.

 

الند للند (peer to peer) هي طريقة مشاركة ملفات تُعطي للأشخاص طريقة للحصول على الكتب، الأفلام، أو الألعاب التي يبحثون عنها من دون الدخول إلى الباعة وشرائهم بشكل مباشر.

 

استخدام التورنت لتحميل الملفات قد يؤدي تغريمك، لذا يتم منعه في بعض الدول بشكل صارم، وفي هذه الحالة يكون الفي بي إن هو الحل الأمثل الذي يمنع اكتشافك ويمنع العقوبات.

 

 

تعدّي القيود في شبكة الاتصال:

تقوم أماكن العمل، المدارس، الجامعات، والعديد من المؤسسات والمرافق الأخرى بمنع المستخدمين من الدخول إلى مواقع ويب معينة أثناء استخدامهم لشبكة الاتصال الخاصة بالمكان.

 

قد يكون هذا المنع لأغراض أمنية، أو لجعل تركيز الموظفين والطلاب مخصص للمهام المحددة، وقد يقوموا بمنع مواقع ويب مثل YouTube، Facebook، و Twitter، مع بعض المواقع الأخرى التي تعتبر غير متعلقة بالمجال الخاص بالمؤسسة.

 

باستخدام الشبكات الخاصة الافتراضية، يمكن للطلاب والموظفين بسهولة الدخول على مواقع الويب المحظورة، وإذا كان الرؤساء ومديري الشبكة يقظين قد يتمكنوا من اكتشاف أنك تستخدم في بي إن، ولكنه لن يعلموا ماذا كنت تفعل باستخدامه.

 

قد يدخلك ذلك في العديد من المشاكل، لذا ضع في الاعتبار المخاطر المحتملة عندما تزنها مع أهمية ما تقوم بفعله عندما تتعدى قيود شبكة الاتصال.

 

تقليل وقت الاستجابة:

قد تقوم الشبكات الخاصة الافتراضية بتقليل سرعة النت بشكل كبير، ولكن في بعض المواقف، يمكن استخدامهم لتقوية اتصالك بالانترنت، ومنع التأخر في الاستجابة.

 

قد تكون هذه الميزة مفيدة أكثر بالنسبة للأشخاص الذين يمارسون الألعاب عبر الإنترنت، إذا كان لديك بينج (Ping) عالي للغاية، قد يستطيع الفي بي إن دعمك باتصال أسرع أو طرق مباشرة للاتصال بخوادم ألعاب معينة.

 

لا تكون هذه الميزة فعالة بنسبة 100%، فهي تعتمد على مكان الشخص الذي يستخدم الانترنت، مكان خوادم اللعبة، والفي بي إن الذي يحاول المستخدم الاتصال به.

 

حظر المراقبة الحكومية:

كما يتمكن الفي بي إن من تعدي قيود شبكات الاتصال في العمل والمدرسة، يمكنه أيضاً لمنع الحكومة من مراقبة نشاطاتك.

 

قد يكون هذا مفيد إذا كانت فكرة أن هناك شخص يراقب نشاطاتك ويتجسس عليك تجعلك غير مستقر أو قلق، ومع ذلك، لن يكون هذا هو الحل الأمثل إذا كان استخدام الفي بي إن جريمة يعاقب عليها القانون في بلدك.

 

لن تكون نشاطاتك مرئية للوكالات الأمنية الحكومية، ولكن حقيقة أنك تستخدم شبكة خاصة إفتراضية لن تكون مخفية عنهم؛ بما قد يسبب عواقب وخيمة، لذا من المهم عليك أن تبحث في القوانين قبل اتخاذ القرار في استخدام الفي بي إن لهذا الغرض.

 

كل هذه الاستخدامات ما هي إلا نقطة في بحر من استخدامات الفي بي إن، ولكن -وكما ذكرنا- يُحظر استخدامه في بعض الدول بشكل صارم، كما أنه يقوم بتقليل سرعة الاتصال في بعض الأحيان، لذا كن حذراً عندما تقرر استخدامه.

 

هل قمت باستخدام شبكة خاصة إفتراضية من قبل؟

 

شاركنا تجربتك!

 

WhatsApp chat